الجمعة، 13 يوليو 2012

رفقا بالقوارير




سيده ف العقد االثالث من عمرها ....
صادف تواجدها ف مكان عملى الاضافى ...بعد العصر...جاءت تطلب قطعه غيار لغسالتها

تصادف عدم وجود احمد من العاملين ف محل قطع الغيار ..ولا يوجد غيرى انا المحاسب....وطبعا لا يوجد لدى ادنى فكره عن ما تطلب ...وبذلك لا فائده منى


طلبت منها ان تنتظر ان ياتى احدهم ...حتى ينظر اذا ما كانت القطعه موجوده لدينا ام لا

ف انتظرت ع مضض

دقائق مرت ...وبدات الشكوى
هى: يا استاذ انا معايا فلوس والله ..مشينى انا تعبانه ومش قادره اقف
انا: والله يا فندم انا مش عارف افيدك علشان معلوماتى ف الشان ده منعدمه ..دقايق ويكون حد هنا
هى: انا رجليا وجعانى ...اصل كانت مجبسه ومركبه مسامير..وممنوعه من النزول
انا :اتفضلى كرسى .....بس لما حضرتك ممنوعه من النزول..ليه نازله؟
هى: جوزى ربنا ينتقم منه هوه وعياله ....(واشاحت بوجها فى الجانب المقابل من الطريق)
             ظننت انها انتهت من الكلام واكتفت بالصمت....وفضلت ان اصمت انا ايضا حتى لا يبدو انى اتدخل ف امورها الشخصيه...الا انها عادت واكملت ...
     البت الكبيره قولت لها مليون مره متلعبش ف الى مش عارفاه ..وبردو راحت مبوظه الغساله ...بس العيب مش عليها ...اصل ده كله من تحريض الاصغر منها ....اصلها سوسه ..انتى متعرفهاش ..تقعد كده وتمشى العالم ف سكه الى يروح ميرجعش....مش عارفه اعمل فيها ايه
انا : اه معلش هما دايما كده الاطفال بيبقوا اشقيا شويه ...
هى: دى عندها 15 سنه الكبيره دى
انا : ماشاء الله ...عندك بنتين اهو ..ربيهم كويس بقى علشان يدخلوكى انتى وباباهم الجنه
هى: اتنين ايه يا استاذ انا عندى خمس عيال.......ربنا ينتقم منهم هما وابوهم
انا : واضح انك زعلانه منهم اوى
هى: كل من ابوهم ..قارفنى يا استاذ ..تصور عارف  ان  الغساله بايظه ..وعارف انها عاوزه تتصلح ..ومرضاش يشوف صانيعى يعملها ...نزلت وجبت الصنايعى ....فضل نايم ومرضاش يقوم يوقف معاه علشان ميحاسبش...ولما قولت له عاوزين القطعه دى ..قالى انزلى هاتيها ولا ابعتى اى عيل من العيال
انا:  (علامات التعجب واضحه) ..هوه جوز حضرتك تعبان ولا حاجه؟
هى: لا بس شايل ايده من كل حاجه ..وكل مشكله يقولى انتى وعيالك واليوم اللى شوفتكوا فيه
فى الوقت ده كان واحد من الشباب اللى شغالين فى المحل وصل ..
انا : معلش ربنا معاكى..شوف يا محمد المدام عاوزه ايه
واخدت القطعه بتاعتها ..ومشيت
وتركتنى ف حيره بالغه ....من اى ماده قد قلب هذا الرجل ...واى نوع من الدماء يسرى فى عروقه ..هذا لو فرض انه هناك دماء..او هناك قلب

يا رجل ..رفقا بالقوارير



اتدرى لماذا قال رسولنا الكريم (صلى الله عليه وسلم ) رفقا بالقوارير ولم يقل اى لفظ اخر؟
أرى من وجهه نظرى
ان لفظ قاروره جاء ليدل ع الضعف ..والرقه..وانها لا تتحمل العنف او القسوه..وانها قد تكون معرضه للتحطم

وان تحطمت ...قد يكون من الصعب اعاده تجميعها ..او اصلاح ما افسدته قسوتك داخلها
ان احببت ان تطيعك  زوجتك ف عاملها كما ينبغى حسن المعامله والاحترام هما مفتاح طاعه زوجتك لك

ربما يخرج عليا الان البعض ويتشتدقون بالقوامه وما الى ذلك

وردى عليهم ...هل تفهمون اولا قوامه الرجل؟؟

هى ليست قوامه مطلقه يا ساده

الكثيرون يستمعون الى نصف الايه الكريمه فقط
الرجال قوامون على النساء

فقط

الصحيح ان الايه كامله ( الرجال قوامون على النساء بما فضل الله بعضهم على بعض وبما أنفقوا من أموالهم فالصالحات قانتات حافظات للغيب بما حفظ الله واللاتي تخافون نشوزهن فعظوهن واهجروهن في المضاجع واضربوهن فإن أطعنكم فلا تبغوا عليهن سبيلا إن الله كان عليا كبيرا) (

ربما لن استطيع ولا امتلك القدره على تفسير الايه كاملة ..ولكنى اردت فقط تذكيرك ان القوامه لها شروط...وليست قوامه مطلقه ...قوامه بواجبات ومهام امرك الله بها ...

وتذكر جيدا ..ليس كل من يحمل صفات الذكوره ...هو رجل ...فما اكثر انصاف الرجال... رجولتك تظهرف مواقفك و تعاملاتك

واعلم ان المراه ضعيفه ..مهما حاولت اثبات عكس ذلك ...حتى وان اظهرت امامك شده وقسوه ...كن ع علم انها ما ان تنفرد بحالها حتى تسيل دموعها ..

حواء  تحتاج احتواء.....

وان استحالت الحياه بينكم ..وقد قمت انت بواجباتك كما يرضى الله ويرضى ضميرك

تذكر هذه القاعده الربانيه
إمســـــــــاك بمعروف أو تســــــريح بإحسان



 ويجب ان تعلم انه ف العلاقات الزوجيه ..او العلاقات بين الرجل والمرأه

دائما ما تكون الدفه فى يمين الرجل..حتى ولو بدا غير ذلك

الانثى لو ظهرت قويه ..او اظهرت بعض القوه..هيا ف الاصل ضعيفه...

هى انثى وافقت على استبدال والدها ..واخوتها..وجميع اهلها..بشخص واحد.....هو انت...زوجها

هيا انثى قررت اختذال العالم كله فى شخصك انت

فكن ع قدر المكانه التى انت منوط بها 

مطلوب منك ان تكون اب ..فتتنازل كثيرا عندما تخطأ....وتعطيها من الحنان ما يعوضها حنان الاب

مطلوب ان تكون اخ....فتعطيها النصيحه ..وتكون مصدر الهامها...وشكواها..عند الضيق

مطلوب ان تكون انت...الزوج...فتنشر الموده والرحمه بينكما

مطلوب ان تنسى اعرافنا القديمه والعتيقه التى تخالف ديننا.

مطلوب ان تتفهم انكما شريكين ف اكبر مشروع ممكن ان تمر به ف حياتك

مطلوب ان تتذكر مسؤلياتك ..قبل ان تتذكر مسؤلياتها

وكن مطمئن...فالمرأه وان ظهرت صلبه ...قويه

هى كائن اسفنجى...لا يستيطع الاحتفاظ بالمشاعر داخله .

فان كنت عطوف رحيم متفهم محب 

تاكد ان كل هذا سيعود اليك ف تغذيه عكسيه بشكل مباشر 

عامل المراه ع انها جزء منك ....

لانها بالفعل كذلك 


رفقا اخى بالقوارير





2 التعليقات:

Sarah Ashour يقول...

جميلة ياخالد، قليل لما بنلاقي "رجل" منصف لحقوق المرأة .. المجتمع للأسف مُعترف إن المرأة عليها واجبات ولكن ليس لها حقوق واللي تعرف تاخده من حقوقها يبقى "خير وبركة وتنقطنا بقى بسُكاتها."
فيه زي زوج الست دي كتير جداً للأسف وهما كده فاكرين نفسهم "رجالة" وممكن كمان تلاقي اللي بتصرف على جوزها وهو قاعد في البيت وتلاقيه كمان بيضربها.

تسلم إيدك :)

Menna يقول...

جميل الفكر
و الاجمل ان اللي يتكلم عنه راجل
الست دي بتشوف حاجة بسيطة جدا من اللي بيتعمل في الستات من اهانة و ذل
ناس كتير نسيت معنى الرجولة الحقيقي و لازالوا متمسكين بافكار جاهلة و قديمة
و نسيوا فعلا معنى الرجولة من وجهة نظر ربنا سبحانه و تعالى والاسلام
جميلة جدا
تسلم ايديك
بس على الله يسمعوا و يفهموا بس

إرسال تعليق