الأحد، 5 فبراير، 2012

خاتم فى اصبع القلب (2)

نرجع تانى للكتاب بتاعنا ..ومكملين جزء تانى النهارده





وليس حيا من لا يحب



اممم التفكير  ف الجمله دى..بيوجع متعرفش ليه,,,,

ممكن لمجرد ان الواحديفكر..ان ف حد عايش مبيحبش حد..

اطلاقا كده...

انا كلامى ع الحب عموما مش لازم حب ولد وبنت..

طيب ده يبقى عايش ازاى ولا عايش ليه ...

طيب ع الاقل هيكون بيحب ربنا ..

بس هوه حتى لو بيحب ربنا ..

ربنا هيبث ف قلبه الحب لكل الناس ..

والحب عموما عمليه تبادليه ...

يعنى تحب الناس ...

بالتالى هتلاقى الناس تحبك ..

ربنا بينزرع ف قلوبنا  طاقات المشاعر ...

واحنا بنقوم ببثها ..واستقبالها ف نفس الوقت ...

مينفعش نستقبل الحب وبس..ومينفعش بردو نبث الحب وبس 

لانه ف الحالتين ف وجع والم

لو استقبلنا وبس..هنوجع الاخرين ...ولو العكس..هنتوجع احنا


نرجع للكتاب ونشوف بيقول ايه المقال ده


انك تستطيع ان تعيد الى الحياه  من غاب عنها  اذا كنت تحبه حبه عظيما

بغض النظر عن ان الكلام ده غير واقعى ...

الا انه له زاويه ينظر بها له 

ان فعلا هناك احياء بيننا ..

ولا ينتمون لعالمنا بسبب وحدتهم و همومهم ..

اختاروا الانطواء والعيش ف الظل ..

بعيدا عن البشر وكل ما ينتج عن الاحتكاك بهم من مشاعر سلبيه 

ولكن ما ان يجد من يحب ..

الا وتعود له الحياه ع احسن ما يكون...

وتشرق شمس ابتسامته من جديد 

وسمعت كثيرا عن من يروا الموتى ف احلامهم ويتحدثون معهم ...

ربما لم تحدث لى الا قليلا ولا ادرى مدى صحه او دقه ذلك...

ولكنه يحدث..ولا يأتيك الا احبائك فعلا 
 
والكاتب هنا يتحدث عن فيلم امريكى يحكى عن سيده متزوجه ..

ولديها اخت  غربيه الاطوار..ولكنها تحبها جدا..

.تموت هذه السيده..وتبذل اختها الكثير من السحر وتحضير الارواح

وخلافه لكى تعيد اختها من عالم الموتى..

وتنجح ف ذلك بطاقه الحب ...

ولكن لشهر واحد فقط..

فان لم تجد من يحبها حبا صادقا...

عادت الى عالم الاموت .

وعندما تعود هذه السيده الى الحياه تجد زوجها قد تزوج من صديقتها...

فيظهر طبيب شاب كان يحبها من قلبه...يعترف لها بحبه .. ورغبته ف الزواج منها ..


وبذلك  تكون قد كتبت لها الحياه ...

ع يد احبائها (اختها وحبيبها الجديد) الذين قدما 

لها اكسير الحياه 

المتمثل ف حبهم الكبير لها

ويريد الكاتب هنا التاكيد ع ان السبيل الوحيد لاعاده انسان الى الحياه وبقاءه بيننا 

هو ان تحبه حب كبير صادق ونقى

هذا ان وجد ذلك بالكم والكيف المطلوب

نلتقى ع خير 

4 التعليقات:

خواطري مع الحياة يقول...

حسس الشخص بوجوده واهتم به
ولاتتجاهله بيفضل عمره كله عايش كأنه وطفل

حبيت المقالة
تقبل مروري ^_^

khaled nagy يقول...

اكيد

تسلمى

rona ali يقول...

الواحد فعلا ميقدرش يعيش من غير حب

انا شخصيآ بحب الحب في حد ذاته بدفأة بجماله مش لازم حب حد معين بس
او حب ولد لبنت :)

تحياتى متابعه انا نهايه الكتاب دة للاخر :)

khaled nagy يقول...

خليكى متابعه :)

إرسال تعليق